اسباب وعلاج صفار الوجه عند الاطفال والحامل والكبار بالاعشاب



اصفرار الوجه والجسم يختلف في مسبباته ما بين الأطفال والكبار، فالأطفال عادة ما يولدون بوجود القليل من الصفار على جلودهم ناتجة عن إفراز الإنزيمات التي تعمل على تحليل كرات الدم الحمراء الزائدة في جسمه بعد الولادة، وتستمر لفترة أسبوعين كحد أقصى، وقد تكون بسبب خلل وطيفي في الكبد أو مرض عارض أصيب به أثناء الولادة مثل الزكام أو لفحة هوائية أو ألم شديد من ناتج عن خلع ولادة وفي هذه الحالة من خلع الولادة لا يتوقف الطفل عن البكاء إلا في وقت شرب الحليب فقط ويصاب بأرق النوم.

علاج الكلوجوما والمياه الزرقاء في العين بالاعشاب

أما الكبار سواء المرأة الحامل أو غيرها من النساء وكذلك الرجال فهنالك مسببات كثيرة تجعل البشرة والوجه خصوصا الأكثر حساسية في الجسم مصابا بالاصفرار، وتتمثل هذه الأسباب بالأمور التالية:

  • وجود بعض الاضطراب في وظائف الكبد أو التهاب به، أو القولون العصبي أو تكيس المبايض لدى المرأة.
  • الاكتئاب العام للشخص وحمل الهموم وكذلك الصدمات العصبية.
  • نقص السوائل في الجسم وبداية الجفاف.
  • مرض الشخص لمدة تزيد عن اليومين يؤدي لصفار الوجه.
  • الألم الشديد من أي عارض مرضي في الجسم يصيبه باصفرار الوجه.
  • نقص الحديد في الدم والجسم للشخص.
  • استمرار أي نزيف مع الشخص يؤدي للاصفرار العام.
  • وجود خلل هرموني داخل الجسم.

علاج اصفرار الوجه والجسم للكبار والصغار

  1. الصغار يتم علاجهم بدون أي دواء أذا كان الاصفرار ناتج عن تكسر كرات الدم الحمراء الزائدة في جسمه وذلك أمر طبيعي الحدوث، ولا يتعدى أسبوعين من الوقت، وينصح بتعرضه للشمس في وقت مبكر من الصباح بعد طلوع الشمس بنصف ساعة بتعريض أطرافه من اليدين والقدمين للشمس.
  2. وأيضا للأطفال يجب مراجعة الطبيب المختص في حال زيادة الوقت عن هذا الحد، فيمكن أن يكون خللا وظيفيا للكبد أو التهاب كبدي أو عضوي.
  3. للكبار عليهم شرب السوائل بكثرة وخاصة الماء، لأنه يعمل على تجديد الدورة الدموية ويساعد بشكل كبير في تنظيف الجسم من الشوائب ونضارة البشرة.
  4. علاج الألم والمرض الذي يعاني منه وأخذ الدواء المخصص من طبيبه في وقته، لتفادي زيادة حالته وظهور اصفرار وجهه وجسده.
    تناول الأغذية المتنوعة وعدم التركيز على نوع واحد فقط من الغذاء، ومحاولة تجنب المعلبات والمواد الحافظة مع التركيز على الخضروات والفواكه الطازجة واللحوم الطازجة وما يحتوي على الحديد والأملاح المعدنية.
  5. ممارسة الرياضة اليومية مع كل ما سبق هي منشط للجسم ليقوم بكبح جماح أي مرض وتنشيط الدورة الدموية للشخص.
  6. عدم تحميل النفس الهموم والأحزان في حال وضع صحي سيء للشخص أو مريض، فإنها تزيد من الأعراض والألم وتعزز المرض لديه أيا كان نوعه لأن الأعصاب هي من تتحكم بذلك وتوزع التعب والإرهاق الجسدي على كافة الجسم بما في ذلك منطقة المرض.
  7. البعد عن أسباب التوتر والصدمات العصبية والبقاء في جو هادئ مهما حدث، وإعطاء النفس فترة من الراحة والاسترخاء بعيدا عن الأمور المتعبة والتي يشعر بها بالضيق.

علاج اصفرار الوجه بالاعشاب الطبيعية

العلاج العشبي المصاحب للأمور السابقة

  • تناول بعضا من الزبيب الأحمر أو شرب عصير الرمان وأكل نبات الشمر وإضافته للغذاء وكذلك الفجل وأوراقه، واستخدام بشكل بسيط للكركم في الأطعمة،و ينصح بتناول كأس من البابونج يوميا لمن لا يعاني من اضطراب في العين.
  • مغلي نبات العرعر وتناوله مشروبه بعد تصفيته، وكذلك بنات الهليون بطبخه على النار وشرب المغلي له.

ونتمنى لكم الصحة الدائمة والفائدة من عرض هذا الموضوع الذي يحتاجه الكثيرون من الناس، ودمتم سالمين.


Ads
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

مواضيع عامة منوعة
ads