دعاء للميت بالرحمة في قبره ودعاء مكتوب قصير في الصلاة ورمضان



الدعاء للميت من الأمور المستحبة والتي ترسل الأجر لمن قطع عمله في الدنيا وبقي له ما يصل إليه من أجر صدقات جارية أو ابن صالح يدعو له لينال به الأجر من دعائه وتربيته وعمل ابنه الصالح بعد موته وصوم عنه وحج عنه أو صدقة عن روحه، أو تعليم شخص ينشر بعده ما علمه أو إسلام شخص ينشر الدين من بعده، وتلك الأمور التي تبقى وهي قد لا يدركها جميع الأموات لذلك كان الدعاء للميت في قبره هي الوسيلة الأكثر للدعاء بالرحمة والمغفرة والأجر لمن قطع أعمالهم وقابعين تحت التراب.

افضل دعاء للميت بالرحمة في قبره اعية قصيرة

فضل دعاء الميت

الدعاء لليمت من أكبر فضله أنه له أجر عظيم للداعي بحسن نيته وتقربه من الله وإقراره بأن لله الأمر من قبل ومن بعد، وكذلك الأجر الذي يرسله للميت بعد انقطاع عمله، لقول رسولنا الكريم صلّى الله عليه وسلّم:” إذا مات ابن آدم انقطع عمله إلا من ثلاث: صدقة جارية، أو علم يُنتفع به، أو ولد صالح يدعو له “، أخرجه مسلم وأبو داوود.

ولا يتوقف الدعاء على الوالدين فقط بل هي حكمة عامة من رسولنا الكريم ليخبرنا بأن أجر الدعاء يصل للميت إن كان من شخص صالح ومستقيم في دينه بنية صادقة، فالدعاء للأب الميت والأم الميتة وكذلك للأخ الميت والأخت والجدة والجد والجار والخال والعم والصديق كل من يحمل الشخص له محبة وخيرا في نفسه بالإضافة لدعاء لكافة أموات المسلمين.

طريقة الدعاء للميت في قبره ووقته

الدعاء لا يشترط بالوقت المحدد عند رغبة شخص الدعاء لميت، ولكن يحبب في ذلك الطهارة ويشترط النية الخالصة الصادقة لله في الدعاء، كما أنه لا يتوقف على مكان في أماكن الحياة غير تلك التي تحوي الفسوق العام والخلاء أي الحمام أو مكان البراز والغائط كما يعرفه البعض.

فيكون الدعاء في الصلاة أو في نية الشخص أو في جوف الليل أو في النهار أو في العمل أو عند ذكر اسم الشخص وفي أي وقت ومكان بعيدا عن أماكن الغائط والفسوق والفجور العام، ويحبذ الدعاء له في الأوقات التي يجد الشخص فيها نفسه متفرغا من أعمال الدنيا وملهاتها ومتقربا إلى ربه بالطاعات والعبادات والصلاة والذكر.

نص الدعاء للميت في الصلاة وغيرها

وكما ورد في الأحاديث وصحيح مسلم عن رسولنا الحبيب في سنته أنه عن أبي عبدِ الرحمنِ عوفِ بن مالكٍ رضي اللَّه عنه أن قال : صلَّى رسول اللَّه صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم عَلى جَنَازَةٍ لِمُسْلِمٍ لِمَيِّتْ، فَحَفِظْتُ مِنْ دُعائِهِ وَهُو يَقُولُ :” اللَّهُمَّ اغْفِرْ لَهُ، وارْحمْهُ، وعافِهِ، واعْفُ عنْهُ، وَأَكرِمْ نزُلَهُ، وَوسِّعْ مُدْخَلَهُ، واغْسِلْهُ بِالماءِ، والثَّلْجِ، والْبرَدِ، ونَقِّه منَ الخَـطَايَا، كما نَقَّيْتَ الثَّوب الأبْيَضَ منَ الدَّنَس، وَأَبْدِلْهُ دارا خيراً مِنْ دَارِه، وَأَهْلاً خَيّراً منْ أهْلِهِ، وزَوْجاً خَيْراً منْ زَوْجِهِ، وأدْخِلْه الجنَّةَ، وَأَعِذْه منْ عَذَابِ القَبْرِ، وَمِنْ عَذَابِ النَّار “، حَتَّى تَمَنَّيْتُ أَنْ أَكُونَ أنَا ذلكَ المَيِّتَ، رواه مسلم.

الدعاء للميت في قبره كما ورد عن النبي

دعاء آخر للميت أو لسائر موتى المسلمين

وأما الدعاء من السنة النبوية لكافة المسلمين أو لميت لا تعرفه وحضرت جنازته أو صلاة جنازته أو لميت تعرفه وعزيز عليك كدعاء آخر غير الذي ذكرناه سابقا فعليك بهذا الدعاء، أنه عن أبي هُريرة وأبي قَتَادَةَ، وأبي إبْرَاهيمَ الأشْهَليَّ عنْ أبيه، وأبوه صَحَابيٌّ رضي اللَّه عنهم، عَنِ النبيِّ -صَلّى اللهُ عَلَيْهِ وسَلَّم- أنَّه صلَّى عَلى جَنَازَة فقال :” اللَّهم اغفر لِحَيِّنَا وَميِّتِنا، وَصَغيرنا وَكَبيرِنَا، وذَكَرِنَا وَأُنْثَانَا، وشَاهِدِنا وَغائِبنَا. اللَّهُمَّ منْ أَحْيَيْتَه منَّا فأَحْيِه على الإسْلامِ، وَمَنْ توَفَّيْتَه منَّا فَتَوَفَّهُ عَلى الإيمانِ، اللَّهُمَّ لا تَحْرِمْنا أَجْرَهُ، وَلا تَفْتِنَّا بَعْدَهُ ” رواه التّرمذي.

دعاء آخر للميت ولسائر موتى المسلمين

أدعية أخرى قد يدعوها الشخص للميت

  • اللهمّ اجعل قبره روضةً من رياض الجنّة، ولا تجعله حفرةً من حفر النّار.
  • اللهمّ أبدله داراً خيراً من داره، وأهلاً خيراً من أهله، وأدخله الجنّة، وأعذه من عذاب القبر، ومن عذاب النّار.
  • اللهمّ آته برحمتك ورضاك، وقهِ فتنة القبر وعذابه، وآته برحمتك الأمن من عذابك حتّى تبعثه إلى جنّتك يا أرحم الرّاحمين.
  • اللهمّ إن كان محسناً فزد من حسناته، وإن كان مسيئاً فتجاوز عن سيّئاته.
  • اللهمّ أسكنه فسيح الجنان، واغفر له يا رحمن، وارحمه يا رحيم، وتجاوز عمّا تعلم يا عليم.
  • اللهمّ أدخله الجنّة من غير مناقشة حساب، ولا سابقة عذاب.
  • اللهمّ عامله بما أنت أهله، ولا تعامله بما هو أهله.
  • اللهمّ اغفر لحيّنا وميّتنا، وشاهدنا وغائبنا، وصغيرنا وكبيرنا، وذَكرنَا وأنثانا.
  • اللهمّ اّنسه في وحدته، وفي وحشته، وفي غربته.
  • اللهمّ لا نزكّيه عليك، ولكنّا نحسبه أنّه آمن وعمل صالحاً، فاجعل له جنّتين ذواتي أفنان، بحقّ قولك: “ولمن خاف مقام ربّه جنّتان”.
  • اللهمّ احمه تحت الأرض، واستره يوم العرض، ولا تخزه يوم يبعثون “يوم لا ينفع مالٌ ولا بنون إلّا من أتى الله بقلبٍ سليم”.
  • اللهمّ أنزله منازل الصدّيقين، والشّهداء، والصّالحين، وحسن أولئك رفيقاً.

وتكون هذه الأدعية إما في سجود الصلاة أو عند ذكر الميت أو في جوف الليل أو في أي حال أو عند زيارة قبره، وكذلك يؤجر الداعي لدعائه بإذن الله، ونسأل الله الرحمة والمغرفة لنا والكم ولسائر أموات المسملين.


Ads
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

مواضيع عامة منوعة