كيف يتم تحديد وقت الاباضة أو التبويض وطريقة حساب افضل وقت للجماع



من المعروف أن كل أنثى تصل إلى سن البلوغ تبدأ لديها الدورة الشهرية كما يسميها الجميع، وهي لا تكون في نفس التاريخ من كل شهر نظرا لاسمها فهي مختلفة، وتحدث بسبب أن المبيضين لدى البنت أو المرأة قد أنتج أحدهما بويضة وخرجت إلى الرحم فلم تلقح وتضمر ويحدث الدورة، ويتبادل المبيضين الدور في إنتاج البويضات في كل مرة وقد ينتجان معا كل واحد منهما بويضة ليخرج بويضتان إلى الرحم معا، وهذا سبب من أسباب حمل التوأم المختلف أو السيامي.

حساب فترة التبويض

ولكن الفترة التي تكون فيها البويضة في أوج نشاطها أو ما يسمى فترة الخصوبة للمرأة هي من بعد خروجها من المبيض وتوجهها لقناة فالوب ومكوثها ما يقارب 3 أيام في نشاطها، وبعدها تبدأ بالضمور والانكماش تجهيزا لحدوث الدورة الشهرية التالية، مع العلم بان الدروة قد تكون منتظمة أو غير منتظمة، وفي حال من يرغب بإنجاب أو الحمل عليه البحث وحساب فترة الإباضة والتي تكون فيها البويضة في قمة نشاطها والذي سنوضحه فيما يلي.

ملاحظة هامة: قد تصبح الدورة الشهرية غير منتظمة في أول شهور بعد الزواج ، وتعود للانتظام مرة أخرى ،مع العلم أن أقل مدة للدورة هو 20 يوما وهي حالات نادرة والحد الأقصى هو 42 يوما وهي نادرة أيضا والباقي يأتي حول المتوسط ما بين 24 وأكثر حتى 30 يوما.

اختيار توقيت الجماع بين الزوجين

يبدأ اختيار التوقيت تبعا للدورة الشهرية لدى المرأة، وتختلف مدة الدورة من سيدة لأخرى في عدد الأيام من ما بين الدورة والتي تليها فهنالك الغالبية ما تكون منتظمة أي يكون نفس العدد الفارق بين الدورة والأخرى في جميع حالتها، وغيرها تكون لديها الدورة غير منتظمة يختلف بها المدة بين الدورة والأخرى، فعلى سبيل المثال لمن تكون الدورة منتظمة لديها ويكون مدتها من 24 يوما يكون العد من اليوم الأول الذي تحدث فيه الدورة الشهرية وليس وقت انتهائها، ويكون قمة النشاط أو أفضل الأوقات هي ما بين اليوم العاشر إلى الرابع عشر من بعد بداية الدورة الشهرية، وإذا كان لشخصين سليمين للأعضاء التناسلية عليه تكثيف الجماع في هذه الأيام التي يقوم بحسابها وتحديدها مع زوجته.

بويضات المرأة

ويكون في الأيام ما بين العاشر والرابع عشر بعد الدورة الشهرية البويضة قد خرجت من المبيض متجهة نحو الرحم وتكون قد وصلت إلى قناة فالوب وهي الأقرب لمكان قذف الحيوانات المنوية للرجل، وتكون في هذا التوقيت في جاهزية تامة للتقيح ونشاط كامل تعمل به على جذب الحيوانات المنوية إليها، وما ليم يتم تلقيحها في هذه المدة فإنها تبدأ بالضمور بالتدريج ليبدأ التجهيز لدورة شهرية جديدة.

أما في الدورة الغير منتظمة أو التي تختلف عن مدة 24 وأكثر حتى 28 أي تكون إما أقل بكثير أو أكثر، ويتم حساب وقت التبويض للدورة المنتظمة عبر حساب عملية الإباضة لجميع الحالات للإناث وهي كالخطوات التي سنوضحها في التالي.

خطوات حساب موعد الإباضة الدقيق

خطوات حساب فترة الاباضة

  1. على كل سيدة معرفة مدة الدورة التي تخصها، وهي المدة ما بين الدورة والأخرى، فإن كانت منتظمة فعليها تحديد هذه المدة، وإن كانت غير منتظمة فعليها تحديد متوسط للأيام التي قد تحدث فيها مستقبلا.
  2. عند معرفة مدة الدورة يمكن معرفة موعد وتاريخ الدورة الشهرية القادمة، وهذا هام جدا عبر إضافة عدد أيام المدة التي قامت بحسابها إلى يوم بداية آخر دورة شهرية قد مرت بها السيدة.
  3. عند معرفة تاريخ الدورة الشهرية القادمة عليها أن تقوم بطرح من ذلك التاريخ 13 يوما أو 14 يوما، فيظهر أمامها تاريخ جديد هام يسبق موعد الدورة القادمة.
  4. هذا التاريخ هو أكثر يوم تكون فيه البويضة نشطة، فعلي الزوجين استباق هذا التاريخ قبله بيومين (وهما بداية الإباضة) وبعد نفسي التاريخ بيومين أو ثلاثة (بدء نهاية نشاط البويضة التدريجي) لتكون هذه الفترة المتمثلة بخمسة هي فترة التبويض المثلى التي تكون فيها أنشط وأفضل المرحل للجماع والتلقيح للحمل.

أعراض الوصول لوقت التبويض والخصوبة

قد تحدث للمرأة في كثير من الحالات أعراض مختلفة أو جزء من هذه الأعراض التي تجعلها تعرف من تلقاء نفسها أنها في فترة التبويض والخصوبة، وهذه الأعراض التي سنذكرها هي لذوات الدورة المنتظمة وغير المنتظمة أيضا، حيث يتم من خلالها للمرأة السليمة تحديد أنها بدأت فترة الخصوبة الفعلية، وهذه الأعراض هي:

  1. شعور ارتفاع في درجة حرارة جسم السيدة.
  2. قد تشعر السيدة بالتعب أو الإرهاق الجسدي في فترة الخصوبة، وقد يصاحب هذا التعب الدوار أو الغثيان لبضع ساعات.
  3. تزيد الإفرازات المهبلية لدى السيدات في هذه المرحلة، وللمتزوجات يظهر ذلك جليا في أثناء الجماع وقد يكون الإفرازات بكمية أكبر من الوضع الطبيعي بشكل ملحوظ.
  4. قد تشعر بعض النساء بوخز الثديين أو وخز الحلمات أو بعض الألم في البطن الذي يكون مصاحبا لانتقال وتحرك البويضة من المبيض لقناة فالوب ثم للرحم.

بعض الأجهزة المساعدة لمعرفة أيام الإباضة والخصوبة

هنالك جهازين معروفين لتلك المهمة يمكن الحصول عليهما من الصيدلية، ولكن يندر وجودهما في الدول الفقيرة نظرا لقلة استخدامهما وعدم الطلب عليها، وهما:

اعراض فترة الاباضة والخصوبة

  • شريط فحص البول أيام التبويض والخصوبة: وهو مشابه لشريط فحص الحمل، ولكنه يعتمد في نتائجه على هرمونات أخرى تختص بنشاط البويضة، وتظهر هذه الهرمونات في البول.
  • أجهزة فحص الحرارة مثل الترمومتر الإلكتروني: عندما تعمل المرأة على قياس درجة حرارة الجسم باستمرار ولاحظت أن هنالك ارتفاع ملحوظ يقدر بدرجتين أو ثلاث في الوضع الصحي السليم لها، فتكون تلك هي أيام الخصوبة والتبويض.

هكذا تكون المرأة قد قامت بحساب فترة الخصوبة أو أيام التبويض الأكثر ملائمة للحمل، ونتمنى لكل أن ينال مراده والاستفادة من هذه المعلومات التي قد يحتاجها في أي وقت من حياته.


Ads
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

مواضيع عامة منوعة
ads