تفسير حلم بيت الجار ودخول منازل الجيران في المنام لابن سيرين



البيوت والمنازل عادة ما تكون قريبة من بعضها في المدن وتتباعد بعض الشيء في القرى والأرياف، ويحبذ جميع الناس السكن في أماكن تحوي بيوتا وليس في أماكن مقطوعة أو بعيدة عن السكن، ليكون لهم جيران، ولمن يرى بيت الجار في منامه أو دخوله لمنزل جاره في الحلم فسنفسر ذلك بحسب ما أورده ابن سيرين في كتابه سواء للحامل أو المرأة المتزوجة أو العزباء أو البنت البكر أو الرجال.

رؤية بيت الجار ودخول وطرق بابه في الحلم

تفسير رؤية بيت الجار أو دخوله

من يرى في منامه أنه يدخل بيت جاره بلا استئذان فإن يدخل في سر جاره أو يعرف سرا لجاره يخفيه عن الناس، أما عندما يرى ذلك الشخص الفاسق فإنه سيخون جاره في امرأته وحياته وعيشه، فقد يزني بزوجة جاره أو يسرق بيته أو يتربص للاطلاع على مفاتنها أو يراقب حياتهم بحسد.

أما من دخل بيت جاره بعد الاستئذان فهنالك وجهان ، الأول لو كان الرائي من العابدين الزاهدين والصالحين في عبادتهم فإنه سيقدم الخير لجاره أو يحصل عليه من جاره، وأما غير أولئك فإنه سيقوم بمعصية يعلم بها جاره أو يشاركه بها سواء في امرأته أو حياته.

ويقول مفسرين آخرين أنه في حال الوقوف على باب بيت الجار والطرق عليه دون الرد من أحد فإن لك حاجة لن تقضيها، أو أن الرائي مقصر في حق جاره الذي لم يستجيب لطرقه، وإن فتح له الباب صاحب الدار وكان بشوشا فإنه سينال الخير والسعادة بحسن جاره ويتعاونوا على البر والتقوى ، أما إن كان غاضبا فابحث إن كان له حق عندك أو شيء تناسيت سداده أو أذى لم تلقى له بالا آذيته به، وإن خرجت زوجة الجار على الباب فهي دليل على فقر الجار أو يقال أنها دليل على قرب فراق زوجها أو فراق سكنها، وفي حال فتح الباب شخص لا تعرفه في داخل بيت الجار فيدل على تغير حالك بحسب بشاشة أو حسن استقبال من فتح الباب لك، والله أعلم بكل حال.


Ads
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

مواضيع عامة منوعة
ads