دعاء السفر كتابة كامل بالعربي للسفر بالطائرة والباص والسفينة والسيارة والقطار



ينقسم دعاء السفر إلى أنواع اثنين، وهما دعاء يدعوه المسافر لنفسه، وآخر دعاء يدعوه المودع للمسافر قبل سفره أو عند وداعه أو أثناء سفره، وهذه الأدعية التي أوصانا بها رسولنا الكريم محمد صلى الله عليه وسلم هي سنة من سننه التي تحفظ الإنسان من كربات السفر وأهواله والخوف وتجعله آمنا، وكذلك بها الأجر والطمأنينة.

دعاء السفر بالطائرة أو السيارة مكتوب بالعربي كامل

نبدأ الدعاء بذكر دعاء المسافر لنفسه والأدعية المستحبة لذلك منذ بداية المغادرة وحتى بدء السفر وشق طريقه، ثم سنذكر لكم الدعاء المستحب للمودع الذي يقوم بتوديع المسافر والدعاء له، وتكون هذه الأدعية كلها مجابة بإذن الله في حال كانت بنية خالصة لوجهه الكريم، ونية أن الله هو الحافظ وأن قدره هو الغالب وأن بيده ملكوت كل شيء من قبل ومن بعد وإليه مرجعنا وإليه المصير.

دعاء المسافر لنفسه في السفر

نوفر هذا الدعاء على شكل صورة ليتمكن الشخص من حفظها على بين يديه أينما ذهب، ويمكنه حفظها على الجوال المحمول أو جهاز الكمبيوتر لكي تكون معه أينما كان ويتذكرها ويرددها بنية خالصة لله، ويقول المسافر في أول لحظات ركوبة السيارة أو القطار أو الطائرة أو مغادرة المكان بنية السفر الدعاء المستحب : (( بسم الله الحمد لله سبحان الذي سخر لنا هذا وما كنا له مقرنين وإنا إلى ربنا لمنقلبون ، الحمد لله .. الحمد لله .. الحمد لله , الله أكبر .. الله أكبر .. الله أكبر ، سبحانك اللهم إني ظلمت نفسي فاغفر لي ، فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت )).

دعاء بداية السفر ودعاء للانطلاق للسفر

وعند بدء سفره الحقيقي وركوب الرحلة الطويلة التي تقوده لوجهته سواء للحج أو للعمل أو لبلد بعيد فعليه بالدعاء التالي : (( الله أكبر، الله أكبر، الله أكبر،{سُبْحانَ الَّذِي سَخَّرَ لَنَا هَذَا وَمَا كُنَّا لَهُ مُقْرِنِينَ * وَإِنَّا إِلَى رَبِّنَا لَمُنقَلِبُونَ}  “اللهم إنا نسألُكَ في سفرنا هذا البرَّ والتقوى، ومن العمل ما ترضى، اللهم هون علينا سفرنا هذا واطو عنا بعده، اللهم أنت الصاحب في السفر، والخليفة في الأهل، اللهم إني أعوذ بك من وعْثاءِ السفر، وكآبة المنظر وسوء المنقلب في المال والأهل” وإذا رجع قالهن وزاد فيهن “آيبون، تائبون، عابدون، لربنا حامدون )) رواه مسلم.

دعاء السفر ودعاء المسافر لنفسه في الطائرة أو السيارة أو السفينة والقطار

أما دعاء الشخص الذي يودع المسافر

للمسافر من يودعه من أهله زوجته وأولاده أو والديه أو جيرانه أو من يحمل له الحب والخير، فيدعو له بقوله : (( أستودع الله دينك وأمانتك وخواتيم أعمالك ، زودك الله التقوى وغفر ذنبك ويسر لك الخير حيث ما كنت ))، وهذا الدعاء مستحب للتوديع لكي يحفظ الله المسافر من العثرات وييسر له طريقه في كل أمر، وأن يكون في حفظ الرحمن بكل حاله، ونسأل الله العافية والمغفرة واليسر لكل مسافر.


Ads
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

مواضيع عامة منوعة