تفسير حلم رؤية الدعوة للطعام في المنام أو عزائم الأكل لابن سيرين



الطعام هو أكثر ما نحتاج إليه في حياتنا بجانب الشرب، فكل الكائنات الحية لا تعيش دون مأكل أو مشرب، لأنه غذاء للجسد وللاستمرار في طاقة الحركة والحياة، ولذلك هنالك الكثير من أوجه الطعام التي من الممكن أن تقرب الناس من بعضها نأخذ صنف واحد منها هنا فقط، وهو العزائم ولكن في رؤيا المنام.

رؤية دعوة أو عزومة طعام في الحلم

رؤية الدعوة للطعام في الحلم أو دعوة للعزومة للأكل هي من الممكن أن تراود أي شخص في منامه، وهذا الأمر يدل على وجهين هما الخير والشر في التفسير بحسب الحالة التي يتم فيها الرؤيا بوجه عام، وسنوضح من خلال موضوعنا هذا تفسير رؤية عزومة الطعام أو الدعوة له في الحلم لابن سيرين وغيره من المفسرين بصورة مختصرة.

ما تدل عليه عزومة أو دعوة الطعام في المنام بشكل عام

تدل على الخير إذا كان من يعزم الناس قد أتوه وحضروا ورآهم يأكلون أو فرغوا من الأكل، وتدل أيضا بما ذكرناه على شفاء المريض وكذلك الفرج للمهموم، والعطاء للمحتاج، لكن إذا كانت مجرد الدعوة دون رؤية الحضور فهو أمر مختلف يدخل به باب الشر واللوم وبعض العذاب.

تفسير رؤية دعوة الطعام أو العزومة وحالاتها

الدعوة قسمان في الرؤيا الأولى هو أن تكون أنت مدعوا من شخص ، والثاني أن تكون أنت من يدعو الآخرين، فنبدأ بمن وجهت له الدعوة للطعام، فمن يرى أن شخصا قد دعاه إلى مائدة أو طعام أو عزومة أو ضيافة وحضر تلك الدعوة ورأى ما هو الطعام، فإذا كان الطعام من الفواكه أو فواكه كثيرة الأنواع والأشكال والخضروات والمأكولات النباتية بشكل عام، فهو خير في الحياة العامة يفسره البعض بأنه دعوة للجهاد حتى يستشهد فيه بدل موت السرير، أما من رأى أن مأكله في تلك الدعوة هو من اللحوم أو الشواء أو أكل يحوي اللحوم والحيوانات بشكل عام مثل الدجاج والأرانب ولحم البقر والخروف والغنم فهو يدل على ندم سيصيب الرائي على فعلة يقوم بها أو ملامة تلحقه من أشخاص لا يتوقعهم على أمر اقترفه.

طاولة طعام لمن يرى في منامه العزومة

ومن يرى نفسه هو من يقوم بالدعوة للناس، فمن يحلم بأنه ينوي أو يريد في منامه أن يدعو شخصا أو أكثر لطعام أو ضيافة فهو يدل على أنه سيلام على عمل يقوم به أو سيشتكي منه في العمل أو في الحياة بتقصير، أما من يقوم بدعوة الناس ويرى أنهم حضروا أو جلسوا للطعام أو رآهم يأكلون أو قد فرغوا من الأكل أو ينتظرون الطعام في حضورهم فكل تلك الحالات تدل على الخير، فهي تعني للرائي الفرج والسرور والرفعة في أمره، فمن كان محتاجا قضي حاجته ومن كان مريضا شفي بإذن الله، ومن كان مهموما زال همه، ومن كان في عمل ترفع لأعلى، وإن كان مؤهلا ليكون الحاكم فإنه سيظفر بها.

وفي حال رؤية الشخص أنه قام بتحضير دعوة للطعام أو اتخذ دعوة ينوي القيام بها دون رؤية الحضور والقوم الحاضرين فإنه سيأتي له شخص غائب سواء مسافر يعود أو بعيد يرجع أو شخص لم يلتقي به منذ زمن بعيد.

وفي ذكر الضيافة فمن يدعو أشخاص أو قوم للضيافة سواء في منزله أو مكان خارجه فإن ذلك يأتي في باب التعثر للرائي بالندم والملامة من أمر سيقوم به ويفشل ويلحقه بعض الأذى من الندم ومن ملامة الناس أو من هو أعلى منه في العمل.


Ads
التعليقات
  1. انورابكر:

    Good

  2. معآ في طاعة الله:

    تفسير وليمه وانا مش معزومه

  3. معآ في طاعة الله:

    معجب بهذا ممتازه
    تفسير وليمه وانا مش معزومه

  4. سامان:

    جيد جدآ

  5. Zozi zozi:

    السلام عليكم انافتاة عمرى 28عزباء رايت خلال العيد الاضحى الماضى ان رجلا( اعرفه واقعيا) اتى عندنا وكنا نقيم وليمة .. وجلس هو قبلي وتناول الطعام وقام ..وكنت أُعد بعض الطعام الاخر وعندما جلست لااكل انا جلس ثانية معى و جذب منى طبقى بسرعة واطعمنى الرز والكبدة مخلوطين ببعضهما البعض فى فمى ..ارجو الرد رجاء
    

  6. رشا محمد:

    جزاكم الله خيرا

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

مواضيع عامة منوعة
ads