حقوق النسخ محفوظة ولا يجوز سرقتها

تفسير رؤية حلم الوطء بالدبر أو اتيان الجماع من الدبر في المنام



الوطء في الدبر أو الجماع من الدبر قد يكون بين الرائي وشخص آخر رجل أو بين امرأة أو بنت أو حامل أو متزوجة ورجل معروف أو مجهول، وكل تلك الحالات التي سنفسرها ونوضحها لكم كما تقدم بها المفسرين أمثال العالم محمد ابن سيرين وابن شاهين والنابلسي وغيرهم.

الوطء من الدبر أو ايتان جماع الدبر في الحلم وتفسيره

والجماع من الدبر هو جماع محرم في الإسلام لأنه فيه الأذى الكبير للرجل وينقل له الأمراض، كما أنه فيه الأذى الكبير لمن هو مفعول به في دبره من رجل أو امرأة بأنه غير وظيفة فتحة الشرج من عملية الإخراج لعمليات أخرى وقد تقود للإدمان أو أمراض السرطان الداخلية عند المفعول به، ولكن نحن هنا بصدد التفسير لهذا الأمر.

تفسير حلم الوطء للرجال

من يرى من الرجال أو الذكور بأنه يطأ أو يجامع امرأة من دبرها فإنه يطلب أمرا ليس من حقه أو شيئا فيه الحرام أو يأكل حق الآخرين به، وإن حصل على ما يريد فإنه لا ينتفع به، ويقال بأن الدبر دال على الراهب وأن الوطء في دبر امرأة مجهولة هو إدبار الدنيا وقيل أنه كنس الأقذار.

ومن يرى من الذكور أنه يجامع شخصا في دبره، فإن كان يجامع أحدا من الإناث وكانت من محارمه فإنه سينال المال الحرام، أو قد ارتكب معصية كبيرة أو ينوي القيام بها، وإن كان يجامع رجلا من دبره فإنه سيصاب بالخزي بين الرجال في أمر عظيم، أو يقل ماله ويفتقر ويحتاج الناس ويسألهم المال، وإن جامع امرأة من غير محارمه يعرفها فإنه ينوي الشر ويقوده شهواته نحو الكبائر، وإن كان يجامع امرأة غير معروفة من دبرها فإنه إدبار الدنيا عنه.

وعند رؤية الرجل أنه يقوم بالجماع مع امرأة يعرفها ويشعر بالشهوة في ذلك أو يقوم بالاستمتاع في ذلك الوطء، فإنه سيفتقر أو يفقد ماله أو يفقد سعادة الحياة، وإن كان يجامعها وهو لا يريد ذلك أو يشعر بالتقزز من الأمر فإنه سينال رفعة في عمله ودرجة رقي في أمر من حياته.

الجماع من الدبر للبنت والمتزوجة والحامل

أما من النساء والبنات والإناث فمن رأت كان رجلا من محارمها يجامعها في دبرها فإنها ظالمة لنفسها وتحاول أكل حق الآخرين، وقيل بأنها إن كانت بنتا أو متزوجة فإنها ستفتضح بسر أمام عائلتها وأهلها، وفي حال كانت متزوجة ورأت أن أحد محارمها ينكحها من دبرها فإنها سيكشف لها سر فاضح أو تفتقر هي وزوجها ويقل عليهم المال، أما إن كان من يجامعها من دبرها أحد تعرفه من الناس والأقارب من غير المحارم فإنه إن كانت بنت أو متزوجة أو حامل فإنها ستكشف عوراتها أمام الناس وقد يكون سرها عورة وقد يكون كذبها عورة وقد يكون جسدها عورة، وإن كانت حامل ورأت أن أحدا من محارمها يجامعها من دبرها فإنها سيصعب ميلادها أو تتعس في حياتها الزوجية بعد الولادة أو أنها ستمرض في الميلاد.

وفي حال كانت المرأة تشعر بالمتعة في الوطء من دبرها فإنها أنثى بها صفات النفاق وطباع الفساد في نفسها، كما أنها بعيدة كل البعد عن الطاعات والفرائض، وقد تكون تسعى للمحرمات والكبائر في حب وعشق كاذب في ملهاة الدنيا وبعد وقوعه ستغرق في الندم طوال حياتها.

وفي حال رأت الأنثى وكأن لها قضيب تقوم بوطء أحدا من دبره سواء رجل أو امرأة فإنها قد تفتح لها بعض أحوال الدنيا أو أنها تكسب مالا حراما، أو أنها ستنال طباع رجل في حياتها، والله أجل وأعلم بكل أمر.


Ads
التعليقات
  1. لا يوجد تعليقات حتى الأن ، بادر بكتابة تعليق جديد!

لن يتم نشر بريدك الالتروني للعامة ، الحقول المطلوبة معلمة بالعلامة '*'

*

مواضيع عامة منوعة